فتاوي مراجع الدين لرد شبهات المدعين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

فتاوي مراجع الدين لرد شبهات المدعين

مُساهمة من طرف دكتور الموسوي في الخميس مايو 29, 2008 6:22 pm

( فتاوى مراجع الدين لرد شبهات المدعين)

من وصايا الإمام المهدي عليه السلام
{وأما الحوادث الواقعة فارجعوا فيها إلى رواة حديثنا فأنهم حجتي عليكم وأنا حجة الله عليهم}

قبل توجيه النداء
ننقل لحضراتكم بعض فتاوى مراجعنا الكرام بخصوص الدعاوى الباطلة التي ظهرت مؤخرا
ومن تلك الدعاوى دعوة مدعي اليماني احمد اسماعيل كاطع السلمي

(( فتاوى المرجعيات لرد شبهات المدعين))
يواجه المجتمع خطر ظهور الشخصيات المدعية للسفارة الخاصة للامام المهدي عليه السلام والتي تنطلق من حجج واهية غير علمية لتحاول تهديم النظام الذي وضعه الامام المهدي عليه السلام قبل غيبته الكبرى لقيادة الامة وانقاذها من الضياع حتى ظهوره المبارك وتمثل هذا النظام بخط المرجعية المقدسة الامناء على احكام الدين والمعرفين بحلاله وحرامه والمبينين للمحكم والمتشابه من القران الكريم والسنة الشريفة وعهد للمرجع الديني الجامع للشرائط ادارة زمام امور المسلمين بالتوجيه والنصح بتبيانه القواعد العامة ، لحل ما يعترض امورهم من المشاكل .................
ولا يمكننا تبرئة اعداء الدين وخصوصا الامبريالية العالمية من دعم الحركات المدعية العلاقة مع الامام المهدي عليه السلام لان تلك الحركات واولئك الاعداء يشتركون في عدو واحد وهو الاسلام ورمزه (المرجع الجامع للشرائط) حيث ان تهديم نظام المرجعية سيسهل على اعداء الاسلام تهديم الامة لا سمح الله لانها صمام امانها وانى لهم ذلك ، فهذا النظام محفوظ بالله القوي العزيز ، وبرعاية امامنا المهدي عليه السلام وببركة نوابه الصادقون العاملون وفيما يلي جملة من اجاباتهم دام ظلهم حول الشبهات التي اثارها اولئك المدعين وعلى راسهم مدعي اليماني والعصمة والنيابة عن المهدي عليه السلام المدعي احمد اسماعيل كاطع وللعلم يمكن لكل مسلم الحصول على تلك الاجابات من مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام ...............

الاستفتاء
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ظهرت في الآونة الأخيرة ادعاءات السفارة للإمام المهدي عليه السلام بل يدعي البعض انه الامام المنتظر في حين لم يلق هؤلاء رادعا قويا وبيانا واضحا من مصادر الفتيا والعلم وقد استغل هؤلاء انعدام المعايير الصحيحة لدى عامة الناس نتيجة الجهل والتجهيل المتعمد من قبل الظالين والفقر وانفلات الوضع الامني الذي ابتليت به امة المسلمين عموما وفي العراق بالخصوص .
وقد بان فضيحة وبطلان ذلك في زمن الغيبة الكبرى وبعد السفير الرابع ابي الحسن علي بن محمد السمري رضوان الله عليه وبقي بعض لم يتبين للناس زيفه وقد انهالت على مركزنا الاسئلة حول هذا الموضوع .
ولما كانت المرجعية الدينية هي الحصن الحصين للمذهب ولابنائه لذا كان من الواجب ان نتوجه الى سماحتكم ممثلين عموم الشعب العراقي الموالي لاهل بيت النبوة عليهم السلام املين من سماحتكم بيان الراي في ردع هذه الدعاوى وبيان المعايير التي يصح فيها ادعاء مثل هذه المدعيات حتى يتبين للمؤمن كيفية التمييز ومتى يصدق ومتى يكذب هذه الدعاوى ادام الله ظلكم الوارف على رؤوس الانام ولا حرمنا فيوضاتكم المباركة ..........

مركز
الدراسات التخصصية
في الامام المهدي عليه السلام

جواب سماحة اية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني ( دام ظله )
..........وقد اتفق من هذه الحركات منذ الغيبة الصغرى الى هذا العصر شيء كثير حتى انه ربما كان في زمن واحد عدد من ادعياء الامامة والسفارة ، بحيث لو وقف الناظر على ذلك لكان فيه عبرة وتبصر ، ولتعجب من جرأة اهل الاهواء على الله سبحانه وعلى اوليائه عليهم السلام بالدعاوى الكاذبة وصلت الى شيء من حطام هذه الدنيا ، واستغرب سرعة تصديق الناس لهم والانسياق ورائهم ........ نسال الله تعالى ان يقي جميع المؤمنين شر الفتن المظلمة والاهواء الباطلة ويوفقهم لحسن الانتظار لظهور الامام عليه السلام .

جواب سماحة اية الله العظمى الشيخ بشير النجفي (دام ظله )
بسمه سبحانه :
(( يجب ان نعلم ان الحجة المنتظر عجل الله فرجه الشريف ارواحنا لمقدمه الفداء ، قد بين على لسان نوابه خصوصا الرابع ابي الحسن علي بن محمد السمري وكذلك ابائه الائمة الطاهرين خصوصياته ومشخصاته وكذلك حددت على السنتهم الايات والعلائم من حجب الغيبة ولم يتحقق شيء منها الى الان وقد انقطعت السفارة الخاصة والمباشرة بينه عليه السلام وبين الشيعة بموت السفير الرابع فكل من يدعي السفارة فهو كذاب مفتر على لسانه سلام الله عليه ........ فعلى المؤمنين الانتباه فلا تفترسهم الذئاب وتستضلهم الشياطين واعلموا ان من ورائهم طغاة العالم يمدونهم في طغيانهم يعمهون . ........))

جواب سماحة اية الله العظمى السيد محمود الحسني (دام ظله)
بسمه تعالى :
((.........مادامت وسائل التجميل موجودة وما دامت إمكانية الرياء والكذب والخداع موجودة ومادام التأويل يمكن أن يدعيه أي شخص ، فإنه يمكن لأي شخص جعل بعض ظواهر الروايات يمكن أن تنطبق عليه ظاهراً بل وكذباً وخداعاً ، وحتى لو ثبت الإمكان فإنه لا يثبت الوجود والتحقق في خصوص هذا الشخص دون غيره ممن يثبت الإمكان بحقه أيضاً وعلى هذا الفرض فالاحتمالات تكون كثيرة وكثيرة فعلى من ينطبق المورد الشرعي ؟!!............))


جواب سماحة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض ( دام ظله )

(( .....لا يخفى على المؤمنين ايدهم الله تعالى ان السفارة والنيابة الخاصة عن الامام الحجة عج قد انقطعت بموت السفير الرابع علي بن محمد السمري رضوان الله عليه وبدأت الغيبة الكبرى فمن ادعى السفارة او النيابة الخاصة فيها فهو مفتر كذاب وعلى الناس ان يكذبوه ...........))
جواب سماحة اية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم ( دام ظله )


بسم الله الرحمن الرحيم وله الحمد
((......كل دعوى لا تستند الى دليل فلا تقبل من مدعيها حتى لو كان الادعاء امرا لا اهمية له فكيف بمثل هذه الدعاوى الخطيرة التي تكون سببا للضلال والفرقة ........ فعلى كل من تطرق سمعه مثل هذه الادعاءات الغيبية الحذر والتثبت وعدم التسامح والتساهل فان ذلك يجر الى الوبال وعظيم النكال .... وعلى المؤمنين كافة ان يكونوا على يقين من نصر الله سبحانه وتعالى ........... ))


لينتبه كوادر الاشراف على مواقعنا الاسلامية الى اجابات مراجعنا الكرام (ادامهم الله) وتاكيدهم على ضرورة التصدي لرد تلك الشبهات قدر المستطاع من قبل المؤمنين اعزهم الله وذلك لسد باب تلك الدعاوى من العودة ثانيتا وبلباس اخر لتمرر افكارها المنحرفة لخداع الناس وابعادهم عن الخط الرسالي القويم .................
فلا نريد منكم يا اساتذتنا ومعلمينا المشرفون الكرام ان تكونوا حجرة عثرة بوجه من يسعى للقضاء على تلك الدعاوى عبر منابركم الاسلامية التي اوجدتموها لتحقيق ذلك الغرض برد الشبهات واثبات العقائد الاسلامية الحقة وفضح كل من يسعى لعرقلة المسيرة الاسلامية وحرف الامة عن المسار الصحيح الذي سنه لنا ائمتنا عليهم السلام .........
والغريب العجيب ان نرى بعض اصحابنا وابناء جلدتنا الاسلامية سارعوا لحذف تلك المواضيع من مواقعهم بحجة انها تزرع الفرقة وتشتت المؤمنين وتلوث العقائد !!!!!!!!!!!!!!!!! ولا ادري هل السكوت عن تلك الشبهات وعدم ردها يجمع المؤمنين ويحد من زرع الشبهات بينهم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ام ردها وابطالها بالدليل العلمي الشرعي الذي تعلمناه من مرجعياتنا المقدسة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فها هي مرجعياتنا سنت الاقلام وكتبت لرد تلك الشبهات وحذرت وحذرت وحذرت من تلك الافكار والانجرار ورائها والاعتقاد بها فانها ستهدم الاسلام وتحرف البشرية عن المسلك الصحيح وهو خط المرجعية المقدسة .............
ولنسال انفسنا لماذا نمنع ذلك وهل يقبل العقل والشرع وهل تقبل مرجعياتنا بهذا التصرف الغير مسؤول الناتج ( واعتذر)عن جهل بالتطبيق من قبل بعض المشرفين على تلك المواقع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اكيدا ان الاجابة ستكون واضحة بعد الاطلاع على فتاوى مراجعنا الكرام ادامهم الله تعالى بخطورة مثل هكذا تصرفات والتي سينتج عنها عدم وجود الثقافة الكافية عند العامة لرد وصد تلك الشبهات التي تتوالى علينا كقطع الليل المظلم يوما بعد يوم ليصدق بها البعض نتيجة الجهل وعدم الوعي ...................
فلا نريد منكم يا إخواننا المشرفون ان تكونوا سببا لذلك الجهل خصوصا وان مواقعكم ومنتدياتكم يدخلها الكثير فلنجعل من تلك المواقع شمعة تنير الظلمات وبهمتكم سنخدم إمامنا وأملنا صاحب العصر والزمان عجل الله فرجه الشريف ولكم الأجر والثواب ...................
وهنا نتقدم بالشكر الجزيل لبعض المواقع والشبكات والمراكز التي سمحت ودعمت ابناء المرجعيات الذين سعوا لنقل فتاوى وأفكار وردود مرجعياتنا المقدسة عبر مواقعهكم ولا ننسى الدور الكبير لمركز الدراسات التخصصية في الامام المهدي عليه السلام الذي زودنا بفتاوى مرجعياتنا بخصوص تلك الدعاوى .........

مجموعة من المقلدين
لسماحة المرجع الديني اية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله العالي
وسماحة المرجع الديني اية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم دام ظله العالي
وسماحة المرجع الديني اية الله العظمى السيد محمود الحسني دام ظله العالي
وسماحة المرجع الديني اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض دام ظله العالي
وسماحة المرجع الديني اية الله العظمى الشيخ بشير النجفي دام ظله العالي

دكتور الموسوي
عضو جديد
عضو جديد

عدد الرسائل : 8
رقم العضوية : 72
تاريخ التسجيل : 26/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فتاوي مراجع الدين لرد شبهات المدعين

مُساهمة من طرف دكتور الموسوي في الخميس مايو 29, 2008 6:24 pm

( فتاوى مراجع الدين لرد شبهات المدعين)

من وصايا الإمام المهدي عليه السلام
{وأما الحوادث الواقعة فارجعوا فيها إلى رواة حديثنا فأنهم حجتي عليكم وأنا حجة الله عليهم}

قبل توجيه النداء
ننقل لحضراتكم بعض فتاوى مراجعنا الكرام بخصوص الدعاوى الباطلة التي ظهرت مؤخرا
ومن تلك الدعاوى دعوة مدعي اليماني احمد اسماعيل كاطع السلمي

(( فتاوى المرجعيات لرد شبهات المدعين))
يواجه المجتمع خطر ظهور الشخصيات المدعية للسفارة الخاصة للامام المهدي عليه السلام والتي تنطلق من حجج واهية غير علمية لتحاول تهديم النظام الذي وضعه الامام المهدي عليه السلام قبل غيبته الكبرى لقيادة الامة وانقاذها من الضياع حتى ظهوره المبارك وتمثل هذا النظام بخط المرجعية المقدسة الامناء على احكام الدين والمعرفين بحلاله وحرامه والمبينين للمحكم والمتشابه من القران الكريم والسنة الشريفة وعهد للمرجع الديني الجامع للشرائط ادارة زمام امور المسلمين بالتوجيه والنصح بتبيانه القواعد العامة ، لحل ما يعترض امورهم من المشاكل .................
ولا يمكننا تبرئة اعداء الدين وخصوصا الامبريالية العالمية من دعم الحركات المدعية العلاقة مع الامام المهدي عليه السلام لان تلك الحركات واولئك الاعداء يشتركون في عدو واحد وهو الاسلام ورمزه (المرجع الجامع للشرائط) حيث ان تهديم نظام المرجعية سيسهل على اعداء الاسلام تهديم الامة لا سمح الله لانها صمام امانها وانى لهم ذلك ، فهذا النظام محفوظ بالله القوي العزيز ، وبرعاية امامنا المهدي عليه السلام وببركة نوابه الصادقون العاملون وفيما يلي جملة من اجاباتهم دام ظلهم حول الشبهات التي اثارها اولئك المدعين وعلى راسهم مدعي اليماني والعصمة والنيابة عن المهدي عليه السلام المدعي احمد اسماعيل كاطع وللعلم يمكن لكل مسلم الحصول على تلك الاجابات من مركز الدراسات التخصصية في الإمام المهدي عليه السلام ...............

الاستفتاء
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ظهرت في الآونة الأخيرة ادعاءات السفارة للإمام المهدي عليه السلام بل يدعي البعض انه الامام المنتظر في حين لم يلق هؤلاء رادعا قويا وبيانا واضحا من مصادر الفتيا والعلم وقد استغل هؤلاء انعدام المعايير الصحيحة لدى عامة الناس نتيجة الجهل والتجهيل المتعمد من قبل الظالين والفقر وانفلات الوضع الامني الذي ابتليت به امة المسلمين عموما وفي العراق بالخصوص .
وقد بان فضيحة وبطلان ذلك في زمن الغيبة الكبرى وبعد السفير الرابع ابي الحسن علي بن محمد السمري رضوان الله عليه وبقي بعض لم يتبين للناس زيفه وقد انهالت على مركزنا الاسئلة حول هذا الموضوع .
ولما كانت المرجعية الدينية هي الحصن الحصين للمذهب ولابنائه لذا كان من الواجب ان نتوجه الى سماحتكم ممثلين عموم الشعب العراقي الموالي لاهل بيت النبوة عليهم السلام املين من سماحتكم بيان الراي في ردع هذه الدعاوى وبيان المعايير التي يصح فيها ادعاء مثل هذه المدعيات حتى يتبين للمؤمن كيفية التمييز ومتى يصدق ومتى يكذب هذه الدعاوى ادام الله ظلكم الوارف على رؤوس الانام ولا حرمنا فيوضاتكم المباركة ..........

مركز
الدراسات التخصصية
في الامام المهدي عليه السلام

جواب سماحة اية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني ( دام ظله )
..........وقد اتفق من هذه الحركات منذ الغيبة الصغرى الى هذا العصر شيء كثير حتى انه ربما كان في زمن واحد عدد من ادعياء الامامة والسفارة ، بحيث لو وقف الناظر على ذلك لكان فيه عبرة وتبصر ، ولتعجب من جرأة اهل الاهواء على الله سبحانه وعلى اوليائه عليهم السلام بالدعاوى الكاذبة وصلت الى شيء من حطام هذه الدنيا ، واستغرب سرعة تصديق الناس لهم والانسياق ورائهم ........ نسال الله تعالى ان يقي جميع المؤمنين شر الفتن المظلمة والاهواء الباطلة ويوفقهم لحسن الانتظار لظهور الامام عليه السلام .

جواب سماحة اية الله العظمى الشيخ بشير النجفي (دام ظله )
بسمه سبحانه :
(( يجب ان نعلم ان الحجة المنتظر عجل الله فرجه الشريف ارواحنا لمقدمه الفداء ، قد بين على لسان نوابه خصوصا الرابع ابي الحسن علي بن محمد السمري وكذلك ابائه الائمة الطاهرين خصوصياته ومشخصاته وكذلك حددت على السنتهم الايات والعلائم من حجب الغيبة ولم يتحقق شيء منها الى الان وقد انقطعت السفارة الخاصة والمباشرة بينه عليه السلام وبين الشيعة بموت السفير الرابع فكل من يدعي السفارة فهو كذاب مفتر على لسانه سلام الله عليه ........ فعلى المؤمنين الانتباه فلا تفترسهم الذئاب وتستضلهم الشياطين واعلموا ان من ورائهم طغاة العالم يمدونهم في طغيانهم يعمهون . ........))

جواب سماحة اية الله العظمى السيد محمود الحسني (دام ظله)
بسمه تعالى :
((.........مادامت وسائل التجميل موجودة وما دامت إمكانية الرياء والكذب والخداع موجودة ومادام التأويل يمكن أن يدعيه أي شخص ، فإنه يمكن لأي شخص جعل بعض ظواهر الروايات يمكن أن تنطبق عليه ظاهراً بل وكذباً وخداعاً ، وحتى لو ثبت الإمكان فإنه لا يثبت الوجود والتحقق في خصوص هذا الشخص دون غيره ممن يثبت الإمكان بحقه أيضاً وعلى هذا الفرض فالاحتمالات تكون كثيرة وكثيرة فعلى من ينطبق المورد الشرعي ؟!!............))


جواب سماحة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض ( دام ظله )

(( .....لا يخفى على المؤمنين ايدهم الله تعالى ان السفارة والنيابة الخاصة عن الامام الحجة عج قد انقطعت بموت السفير الرابع علي بن محمد السمري رضوان الله عليه وبدأت الغيبة الكبرى فمن ادعى السفارة او النيابة الخاصة فيها فهو مفتر كذاب وعلى الناس ان يكذبوه ...........))
جواب سماحة اية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم ( دام ظله )


بسم الله الرحمن الرحيم وله الحمد
((......كل دعوى لا تستند الى دليل فلا تقبل من مدعيها حتى لو كان الادعاء امرا لا اهمية له فكيف بمثل هذه الدعاوى الخطيرة التي تكون سببا للضلال والفرقة ........ فعلى كل من تطرق سمعه مثل هذه الادعاءات الغيبية الحذر والتثبت وعدم التسامح والتساهل فان ذلك يجر الى الوبال وعظيم النكال .... وعلى المؤمنين كافة ان يكونوا على يقين من نصر الله سبحانه وتعالى ........... ))


لينتبه كوادر الاشراف على مواقعنا الاسلامية الى اجابات مراجعنا الكرام (ادامهم الله) وتاكيدهم على ضرورة التصدي لرد تلك الشبهات قدر المستطاع من قبل المؤمنين اعزهم الله وذلك لسد باب تلك الدعاوى من العودة ثانيتا وبلباس اخر لتمرر افكارها المنحرفة لخداع الناس وابعادهم عن الخط الرسالي القويم .................
فلا نريد منكم يا اساتذتنا ومعلمينا المشرفون الكرام ان تكونوا حجرة عثرة بوجه من يسعى للقضاء على تلك الدعاوى عبر منابركم الاسلامية التي اوجدتموها لتحقيق ذلك الغرض برد الشبهات واثبات العقائد الاسلامية الحقة وفضح كل من يسعى لعرقلة المسيرة الاسلامية وحرف الامة عن المسار الصحيح الذي سنه لنا ائمتنا عليهم السلام .........
والغريب العجيب ان نرى بعض اصحابنا وابناء جلدتنا الاسلامية سارعوا لحذف تلك المواضيع من مواقعهم بحجة انها تزرع الفرقة وتشتت المؤمنين وتلوث العقائد !!!!!!!!!!!!!!!!! ولا ادري هل السكوت عن تلك الشبهات وعدم ردها يجمع المؤمنين ويحد من زرع الشبهات بينهم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ام ردها وابطالها بالدليل العلمي الشرعي الذي تعلمناه من مرجعياتنا المقدسة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فها هي مرجعياتنا سنت الاقلام وكتبت لرد تلك الشبهات وحذرت وحذرت وحذرت من تلك الافكار والانجرار ورائها والاعتقاد بها فانها ستهدم الاسلام وتحرف البشرية عن المسلك الصحيح وهو خط المرجعية المقدسة .............
ولنسال انفسنا لماذا نمنع ذلك وهل يقبل العقل والشرع وهل تقبل مرجعياتنا بهذا التصرف الغير مسؤول الناتج ( واعتذر)عن جهل بالتطبيق من قبل بعض المشرفين على تلك المواقع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اكيدا ان الاجابة ستكون واضحة بعد الاطلاع على فتاوى مراجعنا الكرام ادامهم الله تعالى بخطورة مثل هكذا تصرفات والتي سينتج عنها عدم وجود الثقافة الكافية عند العامة لرد وصد تلك الشبهات التي تتوالى علينا كقطع الليل المظلم يوما بعد يوم ليصدق بها البعض نتيجة الجهل وعدم الوعي ...................
فلا نريد منكم يا إخواننا المشرفون ان تكونوا سببا لذلك الجهل خصوصا وان مواقعكم ومنتدياتكم يدخلها الكثير فلنجعل من تلك المواقع شمعة تنير الظلمات وبهمتكم سنخدم إمامنا وأملنا صاحب العصر والزمان عجل الله فرجه الشريف ولكم الأجر والثواب ...................
وهنا نتقدم بالشكر الجزيل لبعض المواقع والشبكات والمراكز التي سمحت ودعمت ابناء المرجعيات الذين سعوا لنقل فتاوى وأفكار وردود مرجعياتنا المقدسة عبر مواقعهكم ولا ننسى الدور الكبير لمركز الدراسات التخصصية في الامام المهدي عليه السلام الذي زودنا بفتاوى مرجعياتنا بخصوص تلك الدعاوى .........

مجموعة من المقلدين
لسماحة المرجع الديني اية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله العالي
وسماحة المرجع الديني اية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم دام ظله العالي
وسماحة المرجع الديني اية الله العظمى السيد محمود الحسني دام ظله العالي
وسماحة المرجع الديني اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض دام ظله العالي
وسماحة المرجع الديني اية الله العظمى الشيخ بشير النجفي دام ظله العالي

دكتور الموسوي
عضو جديد
عضو جديد

عدد الرسائل : 8
رقم العضوية : 72
تاريخ التسجيل : 26/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى